جنود مجندة



هناك أشخاص في الحياة , مهما حاولنا التعايش معهم لا نستطيع
شيء ما بداخلنا يمنعنا من الاستمرار في مقابلتهم
والابتسامة بصدق في وجوههم

وإن كان ما بداخلنا خالي من أي صدمات عاطفية مسبقة ،،
أو حتى مواقف جارحة

يبقى شيء بالقلب مختلف مع ذاك القلب لا يستطيع التآلف معه

وحينها أدرك حقاً وعمقاً 
الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تنافر منها اختلف 
صلى الله عليه وسلم -



* أرۈى بنت عبدالله

هناك 4 تعليقات:

د.ريان يقول...

عيدكم مبارك ويسعد صباحكم بكل خير
خلود

كلمات رائعة وجميلة

أسعدني المرور هنا :)

دمتم بكل ود

К ђ ӏ о о ḋ ≈ يقول...

أهلا ريآن ،،

لي الشرف لمرورك ^^

Oumix يقول...

صحيح اختي تحصل لي ايضا :)
واشعر بالذنب ,, منطقيا لم يؤذني ذلك الشخص فلماذا اتجنبه ؟
هناك نوع من البشر حالما يشعرون بذلك يؤذونهم بدون سبب ,, اكره هكذا تصرف حقيقة
فان كان قلبك لا يحتمله فتجنبه بصمت فقط وحافظ على علاقة جيدة معه ,, من يدري ماذا تخبئه الايام

اعجبني البوست كتيرا
استمري :)

К ђ ӏ о о ḋ ≈ يقول...

يَ أهلاً و سهلاً 3>
فعلك يشبهني تماماً :)

أنرتي بحق ،،